«» منتدى الدمع الأسود يتحدى الملل «»

وإنــي لأهــوى الــنــــوم فــي غــيــر حــيــنــــه * * * لــعــــل لــقــــاء فــي الــمــنـــام يــكــــون
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 أبيات في مدح الرسول الكريم

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
همسة ملاك
مدير المنتدى
مدير المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 48
تاريخ التسجيل : 10/08/2010

مُساهمةموضوع: أبيات في مدح الرسول الكريم   الجمعة أغسطس 27, 2010 10:38 pm

:أبيات فى وصف الرسول عليه الصلاة والسلام


كأن نجوما أومضت في الغياهب عيون الأفاعي أو رؤوس العقارب
اذا كان قلب المرء في الأمر حائرا فأضيق من تسعين رحب السباسب
وتشغلني عني وعن كل راحتي مصائب تقفوا مثلها في المصائب
اذا ما أتتني أزمة مدلهمة تحيط بنفسي من جميع الجوانب
تطلبت هل من ناصر أو مساعد ألوذ به من خوف سوء العواقب
فلست أرى الآ الذي فلق النوى هو الواحد المعطي كثير المواهب
ومعتصم المكروب في كل غمزة ومنتجع الغفران من كل هائب
مجيب دعا المظطر عند دعائه ومنقذه من معضلات النوائب
معيد الورى في زجرة بعد موتهم لفصل حقوق بينهم ومطالب
ففي ذلك اليوم العصيب ترى سكارى ولآ سكر بهم من شارب
حفاة عراة خاشعين لربهم فيا ويح ذي ظلم رهين المطالب
فياتو لنوح والخليل وادم وموسى وعيسى عند تلك المتاعب
لعلهم أن يشفعوا عند ربهم لتخليصهم من معضلات المصاعب

---------------------------------------------------------------------

هناك رسول الله يأتي لربه ليشفع لتخليص الورى من متاعب
فيرجع مسرورا بنيل طلابه أصاب من الرحمن أعلى المراتب
سلالة اسماعيل والعرق نازغ وأشرف بيت من لؤي بن غالب
بشارة عيسى والذي عنه عبروا بشدة بأس بالضحوك المحارب
ومن اخبروا عنه بأن ليس خلقه بفظ وفي الأسواق ليس بصاخب
ودعوة ابراهيم عند بنائه بمكة بيتا فيه نيل الرغائب
جميل المحيا أبيض الوجه ربعة جليل كراديس أزج الحواجب
صبيح مليح أدعج العين أشكل فصيح له الاعاجم ليس بشائب
---------------------------------------------------------------------
وأحسن خلق الله خلقا وخلقة وأنفعهم للناس عند النوائب
وأجود خلق الله صدرا ونائلا وأبسطهم كفا على كل طالب
وأعظم حر للمعالي نهوضه الى المجد سام للعظائم خاطب
ترى أشجع الفرسان لاذ بظهره اذا احمر بأس في بئيس المواجب
واذه قوم من سفاهة عقلهم ولم يذهبوا من دينه بمذاهب
فما زال يدعوو ربه لهداهم وان كان قد قاسى أشد المتاعب
وما زال يعفو قادرا عن مسيئهم كما كان منه عند جبذة جاذب
وما زال طول العمر لله معرضا عن البسط في الدنيا وعيش المزارب
بديع كمال في المعالي فلا امرء يكون له مثلا ولا بمقارب
أتنا مقيم الدين من بعد فترة وتحريف أديان وطول مشاغب
---------------------------------------------------------------------
فيا ويل قوم يشركون بربهم وفيهم صنوف من وخيم المثالب
ودينهم ما يفترون برئيهم كتحريم حام واختراع السوائب
ويا ويل قوم حرفوا دين ربهم وأفتو بمصنوع لحفظ المناصب
ويا ويل قوم من اطرى بوصف فسماه رب الخلق اطراء خائب
ويا ويل قوم قد أبار نفوسهم تكلف تزويق وحب الملاعب
ويا ويل قوم قد أخف عقولهم تجبر كسرى واصطلام الضرائب
فأدركهم في ذاك رحمة ربنا وقد أوجبوا منه أشد المتاعب
فأرسل من عليا قريش نبيه ولم يك فيما قد بلوه بكاذب
ومن قبل هذا لم يخالط مداس أليهود ولم يقرأ لهم خط كاتب
---------------------------------------------------------------------
فأوضح منهاج الهدى لمن اهتدى ومن بتعليم على كل راغب
وأخبر عن بدء السماء لهم وعن مقام مخوف بين أيدي المحاسب
وعن حكم رب العرش فيما يعينهم وعن حكم تروى بحكم التجارب
وأبطل أصناف الخنى وأبادها وأصناف بغي للعقوبة جالب
وبشرمن أعطى الرسول قياده بجنة تنعيم وحور كواعب
وأوعد من يأبى عبادة ربه عقوبة ميزان وعيشة قاطب
فأنجى به من شاء ربي نجاته ومن خاب فلتندبه شر النوادب
---------------------------------------------------------------------
فأشهد أن الله أرسل عبده بحق ولا شيء هناك برائب
وقد كان نور الله فينا لمهتد وصمصام تدمير على كل ناكب
واقوى دليل عند من تم عقله على أن شرب الشرع أصفى المشارب
تواطىء عقول في سلامة فكر على كل ما يأتي به من مطالب
سماحة شرع في رزانة شرعة وتحقيق حق في اشارة حاجب
مكارم أخلاق واتمام نعمة نبوة تأليف وسلطان غالب
نصدق دين المصطفى بقلوبنا على بينات فهمها من غرائب
---------------------------------------------------------------------
براهين حق أوضحت صدق قوله رواها ويروي كل شب وشائب
ومن ذاك كم اعطى الطعام لجائع وكم مرة أسقى الشراب لشارب
وكم من مريض قد شفي من دعائه وان كان قد أشفى لوجبة واجب
ودرت له شاة لدى أم معبد حليبا ولا تسطاع حلبة حالب
وقد ساخ في أرض حصان سرقة وفيه حديث عن براء بن عازب
وقد فاح طيبا كف من مس كفه وماحل رأسا جنس شيب الذوائب
والقى شقي القوم فرث جزورهم على ظهره والله ليس بعازب
فألقوا ببدر في قليب مخبث وعم جميع القوم شؤم المداعب
وأخبر أن أعطاه مولاه نصرة ورعبا الى شهر مسيرة سارب
فأوفاه وعد الرعب والنصر عاجلا وأعطى له مفتاح التبوك ومارب
وأخبر عنه أن سيبلغ ملكه الى ما رأى من مشرق ومغارب
فأسبل رب الأرض بعد نبيه فتوحا تواري مالها من مناكب
---------------------------------------------------------------------
وكلمه الأحجار والعجم والحصى وتكليم هذا النوع ليس برائب
وحن له الجذع القديم تحزنا فان فراق الحب أدهى المصائب
وأعجب تلك البدر ينشق عنده وما هو في اعجازه من عجائب
وشق له جبريل باطن صدره لغسل سواد بالسويداء لازب
وأسرى على متن البراق الى السما فيا خير مركوب ويا خير راكب
وراعت بليغ الآي كل مجادل خصيم تمادى في مراء الطالب
براعة أسلوب وعجز معارض بلاغة أقوال وأخبار غائب
وسماه رب الخلق أسماء مدحة تبين ما أعطى له من مناقب
رؤوف رحيم أحمد ومحمد مقفى ومفضال يسمى بعاقب
اذا ما أثاروا فتنة جاهلية يقود ببحر زاخر من كتائب
يقوم لدفع البأس أسرع قومه بجيش من الأبطال غر السلاهب
أشداء يوم البأس من كل باسل ومن كل قرم بالأسنه لاعب
توارث اقداما ونبلا وجرأة نفوسهم من أمهات نجائب
---------------------------------------------------------------------
جزى الله أصحاب النبي محمد جميعا كما كانوا له خير صاحب
وال رسول الله لازال أمرهم قويما على ارغام أنف النواصب
ثلاث خصال من تعاجيب ربنا نجابة أعقاب لوالد طالب
خلافة عباس ودين نبينا تزايد في الاقطار من كل جانب
يؤيد دين الله في كل دورة عصائب تتلو مثلها من عصائب
فمنهم رجال يدفعون عدوهم بسمر القنا والمرهفات القواضب
ومنهم رجال يغلبون عدوهم بأقوى دليل مفحم للمغاضب
ومنهم رجال يدرسون كتابه بتجويد ترتيل وحفظ مراتب
ومنهم رجال بالحديث تولعوا وما كان فيه من صحيح وذاهب
ومنهم رجال مخلصون لربهم بأنفسهم خصب البلاد الأجادب
ومنهم رجال يهتدى بعظاتهم قيام الى دين من الله واصب
على الله رب الناس حسن جزاءهم بما لا يوافي عده ذهن حاسب
فمن شاء فليذكر جمال بثينة ومن شاء فليغزل بحب الربائب
سأذكر حبي للحبيب محمد اذا وصف العشاق حب الحبائب
ويبدو محياه لعيني في الكرى بنفسي افديه اذا والأقارب
وتدركني في ذكره قشعريرة من الوجد لا يحويه علم الأجانب
وألفي لروحي عند ذلك هزة وأنسا وروحا فيه وثبة واثب
وانك أعلى المرسلين مكانة وأنت لهم شمس وهم كاثواقب
[i]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
اللؤلؤةالسوداء
مدير المنتدى
مدير المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 58
تاريخ التسجيل : 28/06/2010

مُساهمةموضوع: رد: أبيات في مدح الرسول الكريم   السبت أغسطس 28, 2010 1:55 am

بأبي أنت وامي يا رسول الله

جزاك الله خيرا

كلمات جميلة ووصف جميل لخاتم الانبياء

ننتظر جديدك . . . تقبلي احترامي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://blackpearl.rigala.net
 
أبيات في مدح الرسول الكريم
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
«» منتدى الدمع الأسود يتحدى الملل «» :: مــنــتــديــا الــشـــعـــر و ديـــوان الــعـــرب :: مــنــتــدى خــاص لــشــعــر الــرســول الــكــريــم-
انتقل الى: